--------------------------------

--------------------------------


 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول




شاطر | 
 

 فاروق جويدة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الجنةعروس مهرهاقهر النفوس
ديباوى مميز
ديباوى مميز
avatar

انثى
عدد الرسائل : 325
العمر : 28
المزاج : طبيبة تحت الإنشاء
تاريخ التسجيل : 25/12/2008

مُساهمةموضوع: فاروق جويدة   الخميس ديسمبر 23, 2010 11:40 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أعضاء منتدى ميت الديبة الكرام
أحضرت إليك اليوم شخصية ربما يعرفها الكثير منا
فقد نشأت بالقرب منا وجذورها وأصولها من بيننا وبقربنا

إنه الشاعر المعاصر
فاروق جويدة


شاعر مصري معاصر ولد فى عام
1946بمحافظة كفر الشيخ ، تخرج في كلية الآداب قسم صحافة عام 1968و هو من
الأصوات الشعرية الصادقة والمميزة نظم كثيراً من ألوان الشعر ابتداء
بالقصيدة العمودية وانتهاء بالمسرح الشعري.
قدم للمكتبة العربية 20 كتابا من بينها 14 مجموعة شعرية وقدم للمسرح الشعري 3 مسرحيات وهى
دماء على ستار الكعبه
والوزير العاشق
والخديوى
ترجمت بعض قصائده ومسرحياته إلى عدة لغات عالمية منها الإنجليزية
والفرنسية والصينية واليوغوسلافية، وتناولت أعماله الإبداعية عدد من
الرسائل الجامعية في الجامعات المصرية والعربية.
وقد الف الكثير من الاشعار المتنوعه مثل
القصائد الوطنيه
والقصائد التى تتناول جراح الامه
و يقول الشاعر عن نفسه :
حملت معي من قريتنا الصغيرة ثلاثة أشياء ..هي
هذا العشق الشديد للطبيعة بكل ما فيها من مظاهر الجمال أرضاً و سماء و زرعاً ..
و حملت أيضاً شيء من البساطة في الحياة و السلوك و حتى أسلوب الكتابة ، لأنني لا أعتقد أن الحياة في حاجة إلى المزيد من التعقيد ..
ثم حملت الصدق مع الله و النفس و الآخرين..


أاقول حزنا ....ليس في الدنيا كحزن الاشقياء
أاقول صبرا ....ليس في الدنيا كصبر الابرياء
أاقول مهلا ....ضاعت الدنيا من يدنا هباء



فهل يعلم أحد منا ما القرية التي جاء منها فاروق جويدة؟
انتظر الإجابة في الردود




وقد أحضرت لكم أقرب قصائده إلى قلبي
ملعون
يا سيف أخى .... هى أروع ما كتب الشاعر الكبير فاروق جويدة تقرأها الآن
وبعد كتابتها بأكثر من عشرين سنه فتشعر أنها تتكلم عما يحدث الأن كأنها
كتبت اليوم .

القصيدة كتبت عندما حاصر شيعة امل المخيمات
الفلسطينية فى لبنان . . . ووسط القصف الشديد ومن بين أشلاء القتلى
بالمئات والجرحى والدماء وحيث الحصار الشديد والرصاص والجوع يملأ الشوارع
بالجثث الفلسطينية يرسل أهل المخيم يطلبون من علماء المسلمين فتوى بشأن
مشروعية سد رمق الجوعى بأكل لحوم قتلاهم ليكتفى الموت بقتلي الرصاص ..
ويرتفع عن قتلى الجوع وندرة الزاد .

هز هذا الطلب الشاعر الكبير وكتب قصيدته فكانت أبلغ وأصدق تعبير عن الحدث .

وهى
تبدأ بتصوير ما يحدث وطلب الفتوى من علماء الإسلام أن يأكل صاحب القصيدة
ولده الذى قتلوه أمامه . . هو لا يرغب فى أكله لأنه إنسان همجي متوحش لا
دين له.. لا فهو رجل متدين مؤمن بالله .. ولا يرغب فى أكله لأنه ثمرة
خيانة أو زنا .. بل أنه ابنه الذى يحبه ويعشقه ولم ينجب غيره .

ثم
ها هو يقف أمام ولده ليتساءل بماذا يبدأ أكله وتطارده محبته لولده
وذكرياته معه وأحلامه التى كان يحلمها له وأماله التى عقدها عليه ثم ووسط
دموعك وأنت تقرأ القصيدة ينفجر الشاعر كفرا بكل الزمن الملئ بالخزى والعار
وبمن زعموا أنهم إخوانه فحملوا سلاحهم لا ليدافعوا عنه وإنما ليقتلوه
ويقتلوا ولده ويصب لعناته على إخوته وسيوف إخوته ويعود ليطلب فتوى ولكن
ليقتل جلاديه وظلامه .

وإلى قصيدة الشاعر الكبير :




""ملعون يا سيف أخى"""

لم أكل شيئا منذ بداية هذا العام

والجوع القاتل يأكلنى

يتسلل سما .. فى الأحشاء

يشطرنى فى كل الأرجاء

أرقب أشلائى فى صمت فأرى الأشلاء .. بلا أشلاء

من منكم يمنحنى فتوى باسم الاسلام

أن أكل ابنى

ابنى قد مات

قتلوه أمامى

قد سقط صريعا بين مخالب جوع لا يرحم

وبعد دقائق سوف أموت

ودماء صغيرى شلال يتدفق فوق الطرقات

اعطونى الفرصة كى أنجو من شبح الموت

لا شئ أمامى اكله .. لا شئ سواه


* * *


لا تنزعجوا ..

لست بمجنون أو قاتل

فأنا صليت الفجر ورب الكعبة عشر سنين

لم أترك فرضا

وكثيرا ما أقرأ وحدى

ورد الازكار كل صباح

وكثيرا ما يسبح قلبى بين القرآن

وأنا والله أصوم ويسحرنى

قبس من نور فى رمضان

وأهيم وحيدا

حين يطل على قلبى نور الرحمن



* * *

وأنا والله أخاف الله

وأخشى يوما تنكرنى فيه قدماى

أو يسأم جفنى من عينى

وتثور على صمتى شفتاى

أو يهرب وجهى من وجهى

وتموت على جفنى عيناى

قد جئت الآن لأسألكم

أفتونى باسم الإسلام

أن أكل ابنى

إنى والله أبوه وأعرف أمه

أشهد والله بأن امرأتى

ما كانت يوما زانية .. كى تزنى فيه

ولدى من صلبى أعرفه

من لون الشعر .. إلى قدميه

وجها - هو يحمل لونى

منذ رأيت حقول القمح

تضئ الفجرعلي عينيه

هو يحمل لون الشعر

وان كانت أطياف الضوء

تطارد شبح الليل على رأسى

هو يحمل أوصاف شبابى

لكنى أشهد أن وليدى

كان عنيد الحلم فلم يحمل

فى يوم شيئا من يأسى

وهناك على الصدر علامة

وطن مغتصب .. وكرامة



* * *

لم أنجب غيره ..

قد عشت أخاف سحابة حزن

سوف تغلف أيامى

قد عشت أسير بأرض الله

وأجهل خطوة أقدامى

فلماذا أنجب والدنيا

وطن مصلوب الجدران

إنى إنسان ..

أحمل أوصاف الإنسان

أتكلم .. أحلم .. أمشى .. أو أبكى

أو أكتب شعرا

حين يطل على عينى وجه الأحزان

لكنى لا أملك وطنا

لا بيت لدى .. ولا عنوان

تلفظنى كل الأبواب

تصفعنى كل الأعتاب

فأنا مكروه مرفوض فى كل كتاب

كل الأبواب أمام العين

يحاصرها شبح الحراس

فأنا محسوب بين الناس

لكنى شئ .. غير الناس



* * *

أحببت صغيرى

حملته يداى وأسمعنى أحلى الضحكات

ولدى قد مات

أحمله الآن على صدرى أشلاء رفات

كم كنت أصلى فى عينيه

ويغمرنى ضوء الصلوات

كم كنت أحدق فيه

فألمح عمرى بين يديه

كم كنت أصلى الفجر

ويشرق نور الخالق فى عينيه

كم كنت أراه الوطن القادم

من أشلاء الوطن المهزوم

كم كنت أراه وأسمعه

يبكى فى الليل

فأسمع فيه صهيل الخيل

وألمح فيه الفرس الجامح

يتهادى فوق الأسوار

أراه المارد يخرج

بين سواد الليل خيوط نهار

ويقول كلاما أفهمه

لكنى أبدا لا أحكيه

أعرفتم كيف نقول

كلاما فى الأعماق

ونخشى يوما أن نحكيه

ولدى من زمن يسكننى

وأنا من زمن أسكنه

قد عاش زمانا فى صدرى

والآن تكفنه عينى

فدعونى اكل من ابنى

كى أنقذ عمرى



* * *

ماذا أكل من ابنى ...

من أين سأبدأ

لن أقرب أبدا من عينيه

عيناه الحد الفاصل

بين زمان يعرفنى

وزمان آخر ينكرنى

لن أقرب أبدا من شفتيه

شفتاه نبى مصلوب

برسالة نور تهدينى

وبريق ضلال .. يجذبنى

لن أقرب أبدا من قدميه

قدماه نهاية ترحالى

فى وطن عشت أطارده

وزمان عاش يطاردنى



* * *

ماذا أكل من ابنى يا زمن العار

تكتب أشعارا فى الفقراء وفى البسطاء

وحق الثورة .. والثوار

تتشدق عن زمن الصاروخ

وعصر العلم .. وسوق البورصة والدينار

تتباكى عن حق الإنسان

شذوذ الجنس .. ومرض الإيدز

وحق الشورى والأحرار

تكفر بالله .. تبيع الأرض

تبيع العرض وتسجد جهرا للدولار

لن أكل شيئا من ابنى يا زمن العار

ساظل أقاوم هذا العفن

لأخر نبض فى عمرى

سأموت الآن لينبت مليون وليد

وسط الأكفان على قبرى

وسأرسم فى كل صباح

وطنا مذبوحا فى صدرى




* * *

حاربت كثيرا أعدائى

لم أهزم منهم

حاربنى ظلى

حاربنى سيفى ياللعار

تسلل فى ظلمة ليل

كى يسكن جنبى

حاربنى قلبى

كيف الشريان تنكر يوما خادعنى

وغدا سكينا فى قلبى

فأخى فى الله وباسم الدين

وباسم محمد يقتلنى .. فى غرفة نومى

ابنى قد مات بسيف أخى

وغدا سأموت بسيف أخى

ملعون يا سيف أخى فى كل كتاب

فى التوراة وفى الإنجيل وفى القرآن

ملعون يا سيف أخى فى كل زمان

ملعون يا عار أخى

خوف فى صدر المحكومين

وقهر فى أيدى الحكام

ملعون يا سيف أخى

ماذا أبقيت من الدنيا

وعيون صغيرى بعض حطام

رحم موبوء جمعنا خانتنا كل الأرحام

ما أنت أخى

قد جئت سفاحا يا ملعون وابن حرام

ملعون يا وجه أخى

قدمى يتحلل فى الأنقاض

وبين الموتى .. والأيتام

ملعون يا سيف أخى

سيف يتعبد للسفهاء

ويذبحنا تحت الأقدام

من منكم يمنحنى فتوى باسم الإسلام

أن أقتل يوما جلادى

وأحطم كل الأصنام .


أعتذر إن كنت قد أطلت عليكم
لكن هذا مما أحببت مشاركته مع الجميع
لا تنسوا الإجابة عن السؤال
ومن يعرف أكثر عن نشأته وحياته وعائلته فليشاركنا بما يعرف

والسلام عليكم ورحمة الله وبركات
ه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
pharmacist
ديباوى مميز
ديباوى مميز
avatar

انثى
عدد الرسائل : 422
العمر : 27
المزاج : الحمد لله على كل حال
تاريخ التسجيل : 19/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: فاروق جويدة   الخميس ديسمبر 23, 2010 11:53 pm

انا مقرأتش الموضوع كله
ان شاء الرحمن هقرأ القصائد بعدين عشان مستعجلة
اعتقد والله اعلم انه ولد بشباس عمير
يارب يكون صح
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
elmashad
نائب المدير العام
نائب المدير العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 1152
العمر : 60
المزاج : الحمد لله
تاريخ التسجيل : 17/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: فاروق جويدة   الجمعة ديسمبر 24, 2010 12:05 am


بارك الله فيكى يا اسراء ، وما نقلتية عن الشاعر فاروق جويدة يستحق الاشادة واحب ان اضيف لكى بعض المعلومات الخاصة بفاروق جويدة
كنت اقرأ بصفة مستمرة لفاروق جويدة خاصة بعد المقابلة التى تشرفت بها معه بالكلية التى درست بها فقد كان ضيفاً علينا وتجاذبت معه اطراف الحديث وسألنى عن اصل النشأة فقلت له كفر الشيخ من احد قراها وتسمى ميت الديبة فأبلغنى بأنة من افلاطون اصلاً وعائلتة كانت تقطن هناكبالاضافة الى مقابر عائلتة هى المقابر التى توجد بجوار مقبرة العمدة بميت الديبة وتم بيعهم لعائلة رمضان منذ اكثر من ثلاثون عاماً وانتقلت عائلتة الى محافظة البحيرة فيما بعد وباقى بعض افراد العائلة بعزبة افلاطون حسب معلوماتى ، فسعدت بذلك وكان فخرا ان يصير بيننا شاعراً كبير مثلة ولكن نقطة التحول الكبرى لفاروق جويدة كانت منذ ان قام بكتابة قصة شابين حصلا على ليسانس الحقوق بتقدير جيد جدا وللاسف تم رفض تعينهم بالنيابة لعد الصلاحية الاجتماعية وتم تعيين ابناء مستشارين وقضاة لم يحصلا إلا على درجة مقبول للاسف فكانت ثائرتة وغضبة لهذيين الشابين ، ولكن كان لمجلس القضاء الاعلى كلمة اخرى وقرر التحقيق مع فاروق جويدة اكثر من اثنا عشرة ساعة ومن هنا خرج جويدة من التحقيق بذبحة صدرية وتم علاجة منها ( فاروق جويدة فى هذه الاثناء كان محسوباً على النظام ولم معارضاً له ) ومن ساعتها تحول جويدة الى النقيض وعلم ان هناك ظلم فى بعض المجالات بمصر يجب ان يعاد النظر بها ومن حينها بدأ الكاتب فاروق جويدة فى كشف العديد والعديد من مظاهر الفساد والتسيب بمصر ويحاول ان يضع لبنة للاصلاح
واحيلك الى مقالاتة الدائمة بجريدة الاهرام الاسبوعى يوم الجمعة لقراءتها والاستفادة من اراءة القيمة
وشكرا لكى لاتاحة الفرصة لالقاء الضوء عن كاتب وشاعر كبير مثل فاروق جويدة

_________________
العقول الكبيرة تبحث عن الأفكار...

والعقول المتفتحة تناقش الأحداث...

والعقول الصغيرة تتطفل على شؤون الناس...


عدل سابقا من قبل elmashad في الجمعة ديسمبر 24, 2010 12:25 am عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
علاء السعدني
ديباوى مميز
ديباوى مميز
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 764
العمر : 49
المزاج : الحمد لله علي كل حال
تاريخ التسجيل : 05/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: فاروق جويدة   الجمعة ديسمبر 24, 2010 12:19 am

شكرا للدكتورة اسراء علي هذه المغلومات .
ففاروق جويده شاعر محترم ومفكر كبير وتعشق الغالبية شعره لانه بسسيط ومليء بالمشاعر .
وولد في عزبة افلاطون والتي هي احدي البلاد التابعة لمجلس قروي ميت الديبة ولكن تركها وهو صغير جدا وانتقل بعد ذلك الي محافظة البحيرة .
عموما موضوع جميل عن شخص جميل


عدل سابقا من قبل علاء السعدني في الجمعة ديسمبر 24, 2010 10:54 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hosnia
مشرف المنتدى الطبي
مشرف المنتدى الطبي
avatar

انثى
عدد الرسائل : 794
العمر : 54
المزاج : الحمد لله
تاريخ التسجيل : 15/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: فاروق جويدة   الجمعة ديسمبر 24, 2010 12:52 am

جزاكي الله الخير الكثير بنيتي أنا عن نفسي لم أكن أعرف إلا القليل عن فاروق جويدة وكتاباته ولكني أعجبت جدا بالقصيدة فكم هي رائعة
بارك الله فيكى بنيتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجنةعروس مهرهاقهر النفوس
ديباوى مميز
ديباوى مميز
avatar

انثى
عدد الرسائل : 325
العمر : 28
المزاج : طبيبة تحت الإنشاء
تاريخ التسجيل : 25/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: فاروق جويدة   الجمعة ديسمبر 24, 2010 1:00 am


جزيل الشكر والعرفان لمن أشادوا بما في جعبتهم من أخبار عن شاعرنا الكبير

بصراحة
أنا لم أكن أتصور أن الشاعر الكبير الذي تعجبني أشعاره كثيرا
من قرية تابعة لميت الديبة
علمت ذلك من أبي منذ فترة وجيزة
وحكى لي أبي قصة حياته وانتقاله إلى البحيرة
وحكى لي عن أخواله وأقاربه المتواجدين بأفلاطون حتى الآن

فقررت أن أتشارك معكم بفخري بكونه من ميت الديبة
وأتشارك معكم تلك القصيدة التي لن أنساها ما حييت

أتمنى أن أعرف عن كل العظماء الذين خرجوا من بيننا رغم بساطة النشأة
شكرا د.زينب وأتمنى أن تعودي فيما بعد لتقرأي القصيدة لأنها رائعه بصدق
شكرا عمو المشد وعمو علاء السعدني
وشكرا لوالدتي والحمد لله ان القصيدة أعجبتك

وأتمنى ممن لديه المزيد عن الشاعر أن يشاركنا بما لديه
من أخبار ومن قصائد مر بها فأعجبته ولو أبيات قلال

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو حمزه
ديباوى مميز
ديباوى مميز
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 197
العمر : 34
المزاج : الحمد لله
تاريخ التسجيل : 19/02/2010

مُساهمةموضوع: رد: فاروق جويدة   الجمعة ديسمبر 24, 2010 1:07 am

فأخى فى الله وباسم الدين

وباسم محمد يقتلنى .. فى غرفة نومى

ابنى قد مات بسيف أخى

وغدا سأموت بسيف أخى

ملعون يا سيف أخى فى كل كتاب

فى التوراة وفى الإنجيل وفى القرآن




،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،

مشكورين على القاء الضوء على هذه الشخصيه التى تستحق فعلا الاهتمام
وجزاكم الله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احمد طه
المتميز
المتميز


ذكر
عدد الرسائل : 792
العمر : 53
المزاج : لله الحمد
تاريخ التسجيل : 18/09/2009

مُساهمةموضوع: رد: فاروق جويدة   الجمعة ديسمبر 24, 2010 1:22 am

بارك الله فيكي


الشاعر هذا ولد بأفلاطون وأقاربه موجدين

انتقل الي عزبة فوزي" ناس تسميها فوزيه " بتقاطع أبو المطامير وحوش عيسي لأني كنت ضابط احتياط بمطار جناكليس أعرف المكان جيدا ومن أراد ان يستزيد او حب زدناه .....
خالته ام أ. عبد الغني عبد الدايم ، ا.أشرف عبد الدايم نسايب أ. سامي عاطف حجاج

والخالة الأخري : والدة المهندس ....... أصلا من ميت الديبة ثم انتقل لنفس العزبة بالبحيره وعمل نائب رئيس شركة مساهمة البحيره والآن بلجنة الاغاثه بالرياض سكرتيرا للفريق الركن أ.د فيصل ....... وكيل وزارة الداخلية السعودي للشؤون المعنويه سابقا ورئيس لجنة الأمير سلطان الخيرية للاغاثة بالسعوديه والمهندس نبيل
يسكن برج العرب
وخاله الحاج / بسيوني أبو شناف وعبد القادر أبو شناف بعزبة فوزي من أقطاب البحيره

شوية معلومات عارفهم يمكن يفيدوا
لكن أتمني من الله أن يكون ماسطره في كتاباته لله عز وجل وفي ميزان الحسنات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عزالدين الشافعى
ديباوى مميز
ديباوى مميز
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 342
العمر : 26
الموقع : www.elshafy.gid3an.com
المزاج : تمام
تاريخ التسجيل : 31/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: فاروق جويدة   الجمعة ديسمبر 24, 2010 5:27 am

دا انت مذا كر جيدا يا استاذ طة وردك حار ربنا يكرمك ويطول لنا فى عمرك ونستفيد منك دا يما يا رب نفعنا اللة جميعا بعلمك
لكم منى كل الحب والوفاء وشاكر العضور اسراء على موضوعها الجميل متمنين من اللة لها دوام الصحة والتوفيق دا ئما
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.elshafy.gid3an.com
الجنةعروس مهرهاقهر النفوس
ديباوى مميز
ديباوى مميز
avatar

انثى
عدد الرسائل : 325
العمر : 28
المزاج : طبيبة تحت الإنشاء
تاريخ التسجيل : 25/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: فاروق جويدة   الجمعة ديسمبر 24, 2010 5:33 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جزاك الله خيرا عمو طه على ما قدمته لنا
وردك ذكرني بالمتخصصين في الأنساب عند العرب قديما
كان الواحد منهم ان ذكرت له اسما أخبرك عن بني عمومته وأخواله
وجذوره وأصول نسبه إلى إسماعيل عليه السلام

دمت في حفظ الرحمن ورعايته عمي الفاضل

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الرحمانى
ديباوى مميز
ديباوى مميز


ذكر
عدد الرسائل : 394
العمر : 48
المزاج : الحمد لله
تاريخ التسجيل : 27/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: فاروق جويدة   الجمعة ديسمبر 24, 2010 9:08 pm

موضوع رائع ومتميز
وردود زاخره بالمعرفه


عن شخصيه لانقول عنه إلا إنه

عـشق الناس .فعـشـــــقوه
وبـسط لهم الحب .فرفــــــعوه
وصـدق معهم الاحساس .فصـــــدقوه

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو منه
ديباوى مميز
ديباوى مميز
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 437
العمر : 30
الموقع : ميت الديبه
المزاج : الحمد لله
تاريخ التسجيل : 10/12/2010

مُساهمةموضوع: رد: فاروق جويدة   الجمعة ديسمبر 24, 2010 10:38 pm

بصراحه موضوعاتك كلها في غايه الروعه والجمال


دمتم بالتوفيق الي مايرضاه رب العالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فاروق جويدة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
-------------------------------- :: ديـبــــاوي الثقــــافــــــي :: قسم التاريخ والأدب والفلسفة واللغات-
انتقل الى: